توقيف قاصر لتورطه في قضية”قتل بالمفرقعات” في الدار البيضاء

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الدار البيضاء، أمس الاثنين، من توقيف قاصر يبلغ من العمر 16 سنة ويشتبه في تورطه ضمن ترويج الشهب الاصطناعية التي استخدمت في ارتكاب جناية “القتل دون نية إحداثه”.

وفتحت مصالح الشرطة القضائية بمنطقة أمن مولاي رشيد بالدار البيضاء، بحثا قضائيا، بتاريخ 25 مارس الماضي، على خلفية تعرض شاب، عمره 19 سنة، لاعتداء جسدي مفضي إلى الموت باستعمال شهب نارية، وذلك بسبب نزاعات بين مجموعتين من المحسوبين على “إلترات” مشجعي كرة القدم.

ومكنت الأبحاث والتحريات التي باشرتها فرقة الشرطة، في المرحلة الأولى للبحث، من توقيف المتورطين في ارتكاب هذه الجريمة، قبل أن تقود التحريات المتواصلة إلى تحديد هوية مزوديهم بهذه الشهب.

وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيه القاصر تحت تدبير المراقبة الشرطية، رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، فيما تتواصل بشكل مكثف العمليات الأمنية من أجل توقيف كل المتورطين المحتملين في هذا النشاط الإجرامي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى