وزير خارجية بوروندي يزور الصحراء المغربية لتنصيب قنصل بلاده بالعيون

يقوم ألبرت شنجيرو، وزير خارجية بوروندي غدا الجمعة، بزيارة إلى مدينة العيون لتنصيب قنصل بلاده بالقنصلية العامة لبوروندي بالصحراء المغربية، حسب ما أوضحه مصدر مطلع ل”صحراء ميديا المغرب”.

وأضاف المصدر، بأن هذه الخطوة، تأتي تأكيدا لقرار جمهورية بوروندي بإبقاء قنصليتها في العيون، وهو ما يفسر عدم تغيير موقف بوروندي من ملف الوحدة الترابية للمغرب.

في سياق ذلك، قال وزير خارجية بوروندي إن بلاده تدعم مخطط الحكم الذاتي وتعتبره مقترحا جديا وواقعيا، ويحظى بالمصداقية، مؤكدا في الآن ذاته على حصرية دور الأمم المتحدة في تدبير الملف.

وقال شنجيرو على هامش مباحثات جمعته صباح اليوم بنظيره المغربي، ناصر بوريطة، بأن العلاقات الثنائية بين البلدين قوية، مهنئا المغرب على قرار افتتاح سفارته ببوروندي مع الإقامة بالعاصمة بوجمبورا.

من جانبه، اعتبر وزير خارجية المغرب أن بوروندي تحظى بإمكانات اقتصادية مهمة، مشيرا إلى أن رئيس الدبلوماسية البوروندية إلى المغرب تعطي نفسا جديدا للعلاقات الثنائية بين البلدين والتي يجب أن تتعزز، معلنا قرب انعقاد اللجنة المختلطة، كما أن وفدا تقنيا يضم قطاعات وزارية سيزور بوروندي قبل نهاية شهر مارس المقبل، وأن فريقا تقنيا من وزارة الخارجية المغربية سيحل ببوجمبورا الأسبوع المقبل للوقوف على آخر ترتيبات افتتاح سفارة المغرب ببوروندي.

وكانت جمهورية بوروندي قد أعلنت عن إغلاق قنصليتها بالعيون، قبل أن تتراجع عن هذا القرار، عقب زيارة وفد مغربي بداية الشهر الجاري، وإعلانه قرار المغرب بافتتاح سفارة له ببوروندي مع الإقامة ببوجمبورا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى