عقيلة صالح يدعو من الرباط إلى تشكيل حكومة كفاءات مصغرة تمثل أقاليم ليبيا الثلاثة

بوريطة يتباحث هاتفيا مع رئيس الوزراء الليبي الجديد

كريم السعدي

بعث المستشار عقيلة صالح، رئيس مجلس النواب الليبي، برسائل من العاصمة الرباط، إلى عبد المجيد ادبيبة، المكلف تشكيل حكومة انتقالية في ليبيا، تمتد ولايتها حتى ديسمبر المقبل.

وقال صالح في أعقاب لقائه مع وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، إن الحكومة التي ستشتغل إلى غاية الانتخابات المقبلة، يجب أن تضم كفاءات وحكومة مصغرة، وتمثل الأقاليم الثلاث لليبيا.

ويرتقب عقد جلسة لمجلس النواب الليبي، حسب تصريحات صالح، لمنح الثقة للحكومة الجديدة، في مدينة سرت. وفي حال تعذر ذلك، سيكون مكان انعقادها طبرق، معلنا أنه ليس هناك أي نية مبيتة لمعارضة الحكومة الجديدة، شرط أن تتشكل من الكفاءات وتمثل الأقاليم الثلاثة في ليبيا.

وكان صالح قد حل زوال اليوم بالرباط، حيث أجرى مباحثات ثنائية مع وزير الخارجية ناصر بوريطة.

وقال بوريطة في أعقاب هذا اللقاء، إن زيارة المستشار صالح مهمة بالنظر إلى الدور المهم لمجلس النواب في التطور السياسي للملف الليبي، كما كان هذا اللقاء فرصة للحوار وتجديد دعم العاهل المغربي والمغرب لمجلس النواب، باعتباره مؤسسة شرعية تمثل الشعب الليبي.

وذكر بوريطة أن المرحلة الحالية في ليبيا، تبقى مهمة، مؤكدا على دعم المغرب التام للمستشار صالح ومجلس النواب.

تجدر الإشارة إلى أنه كان مقررا أن يزور ادبيبة الرباط، اليوم الجمعة، غير أن زيارته تأجلت لانشغالاته الداخلية، بيد أن بوريطة أجرى مكالمة هاتفية مع رئيس الوزراء الليبي الجديد، أكد له خلالها على نفس مواقف المغرب إزاء الملف الليبي، وأمل المغرب بإخراج سريع للحكومة المؤقتة لتدبير هذه المرحلة، مع إعطاء رؤية واضحة، وذلك للإجابة على انتظارات الليبيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى