الفردوس: الثقافة مؤثر أساسي ولها دور في التنمية الاجتماعية

في تعيين أعضاء لجنة دعم الإنتاج السينمائي

أفاد عثمان الفردوس، وزير الثقافة والشباب والرياضة، بأهمية الثقافة والفعل السينمائي كمؤثر، ودورهما في التنمية الاجتماعية وفي بلورة هوية ثقافية متعددة ومنفتحة ومتنوعة وذات قيم تتمن الرصيد الثقافي والسينمائي والفني بالمملكة.

واستعرض الفردوس، في لقاء هم تعيين أعضاء لجنة دعم الإنتاج السينمائي الوطني، التي تترأسها الكاتبة والأديبة والناقدة، غيثة الخياط، الجهود التي تبذلها وزارة الثقافة والشباب والرياضة بمعية المركز السينمائي المغربي من أجل النهوض بالصناعة السينمائية الوطنية وتطويرها لترقى إلى مستوى تطلعات المملكة.

وشكر الوزير رئيسة وأعضاء اللجنة على قبولهم تحمل هذه المسؤولية والانخراط في ورش النهوض بالسينما المغربية.

وضمت لجنة دعم إنتاج الأعمال السينمائية في عضويتها كلا من موليم العروسي، مفكر، جامعي وكاتب، وليلى الشرادي، جامعية ومختصة في السينما، وعمر بلخمار، جامعي وناقد سينمائي، وحمانة ماء العينين، إعلامي مهتم بالسينما، وحبيبة بلقاسم، منتجة سابقة، ونجلاء بنمبارك، إعلامية مهتمة بالسينما، ونزهة الحضرامي، ممثلة لوزارة الثقافة والشباب والرياضة – قطاع الاتصال، ولبنى طاهيري، ممثلة لوزارة الثقافة والشباب والرياضة – قطاع الثقافة، ومراد لطيفي، ممثلا للمركز السينمائي المغربي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى