وفد برلماني ل”الأصالة والمعاصرة” يعقد في تونس لقاءات مع قيادات أحزاب سياسية

يقوم وفد برلماني من حزب الأصالة والمعاصرة(معارضة)برئاسة أمينه العام، عبد اللطيف وهبي، حاليا، بزيارة إلى تونس تمتد إلى غاية 8 أبريل الحالي، وذلك بمبادرة من الحزب المغربي.

ويلتقي الوفد اليوم الاثنين مع كل من محسن مرزوق، رئيس حركة”مشروع تونس”(يبرالي تقدمي)، وكذا أحمد نجيب الشابي وسلمى اللومي الرقيق ورضا بلحاج، رؤساء حزب الأمل(ديمقراطي تقدمي)، فضلا عن لقاءين آخرين، مع سنية بن الشيخ، الأمينة العامة لحزب تحيا تونس(وسطي)، وعياض اللومي، رئيس المكتب السياسي لحزب”قلب تونس”(وسطي اجتماعي).

وهبي يتجول في مكتبة بشارع بورقيبة

 

وتختتم لقاءات اليوم الأول بتنظيم مأدبة عشاء بإقامة المملكة المغربية بتونس وذلك على شرف الوفد البرلماني المغربي.

ويشهد يوم غد الثلاثاء لقاءات مع راشد الغنوشي، رئيس مجلس نواب الشعب التونسي، وعماد الخميري، رئيس كتلة حركة النهضة، ومحمد عمار، رئيس الكتلة الديمقراطية، إضافة إلى أسامة الخليفي، رئيس كتلة حزب”قلب تونس”، وسيف الدين مخلوف، رئيس كتلة”ائتلاف الكرامة”، وعبير موسى، رئيسة حزب الدستوري الحر.

وهبي في شارع الحبيب بورقيبة في العاصمة التونسية

 

وتأتي هذه اللقاءات في سياق الدينامية التي يشهدها الحزب في الفترة الأخيرة، والتي تتسم بالانفتاح على أحزاب دول أخرى، في إطار العمل الموازي الذي تقوم به الدبلوماسية الحزبية.

ونظمت شبيبة حزب الأصالة والمعاصرة لقاءا مع وفد من منظمة شباب الحزب الديمقراطي الأمريكي، يوم الأربعاء الماضي، الذين اجتمعوا في الرباط بالأمين العام للحزب وعدد من قياداته، وذلك قبل انتقال الوفد الأميركي إلى مدينة الداخلة، من أجل استكمال برنامج العمل، الذي يضم تنظيم ندوة فكرية حول الحكم الذاتي في الصحراء المغربية، وزيارة عدد من المؤسسات، والمشاريع التنموية في الأقاليم الجنوبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى