الأمن يعتقل عددا من الأساتذة المتعاقدين بالرباط

بعد إصرارهم على مواصلة الاحتجاج

قامت السلطات الأمنية، اليوم الأربعاء، باعتقال عدد من الأساتذة المتعاقدين، وذلك لمنعهم من مواصلة الاحتجاج.

وأفادت”التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”،باعتقال أزيد من 19 أستاذا، مصير البعض منهم يظل مجهولا، فضلا عن إصابة عدد من الأساتذة بإصابات متفاوتة الخطورة جراء التدخل الأمني.

وجددت التنسيقية مطالبتها بإسقاط مخطط التعاقد والإدماج في أسلاك الوظيفة العمومية، منددة باعتقال الأساتذة ووضعهم رهن الحراسة النظرية.

وقررت”تنسيقية الأساتذة” تمديد الإضراب الوطني ليومي 9 و10 أبريل الحالي، مع استمرارها في الاعتصام غدا الخميس، لحين تلبية مطالبها.

وأدان نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي المقاربات الأمنية في معالجة مشكل الأساتذة المتعاقدين، داعين إلى فتح الحوار معهم.

وكانت سلطات الرباط قررت في وقت سابق منع أي تجمهر بالشارع العام، تحسبا لاحتجاجات الأساتذة في شوارع العاصمة الرباط.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى