مضيان لوزير الداخلية:مدخنو”الكيف” لايشكلون خطرا على المجتمع

دافع نور الدين مضيان، رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس النواب، عن  مشروع قانون الاستعمالات المشروعة للقنب الهندي، بحضور عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، وذلك خلال اجتماع لجنة الداخلية، اليوم الأربعاء.

وقال مضيان في الاجتماع الذي خصص لمناقشة مشروع القانون، إن من يدخن نبتة القنب الهندي، المعروف محليا ب”الكيف”، لا يرتكب جرائم وبالتالي فهو لا يشكل أي خطر على المواطنين والمجتمع بشكل عام، لأنه يحس بالاسترخاء بعدها ويخلد للنوم.

وزاد مبينا:”آثار السجائر أقوى من آثار القنب الهندي وغيره، فضلا عمن يتعاطون الخمر والمؤثرات العقلية والكوكايين والهروين والمخدرات القوية التي وجب علينا التصدي لها بحزم”.

وسجل رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس النواب ارتياحه لمصادقة الحكومة على مشروع قانون الاستعمالات المشروعة للقنب الهندي، معتبرا أن المغرب تأخر في تقنينه، خاصة أن 50 دولة تستعمله بشكل قانوني لأغراض طبية وصناعية، وقد تستعمله لأعراض أخرى.

وأشار مضيان إلى أن السياح يأتون إلى مناطق الشمال من أجل تدخين القنب الهندي بشكل أساسي.

,صادقت الحكومة المغربية، أخيرا، على مشروع قانون يهم استخدام القنب الهندي في الأغراض الطبية والصناعية بالبلاد.

ويطمح المغرب، حسب المذكرة التقديمية لهذا المشروع، إلى جلب استثمارات عالمية من خلال استقطاب الشركات المتخصصة في الاستعمالات المشروعة للقنب الهندي في الأغراض الطبية والصناعية، فضلا عن تحسين دخل المزارعين، وحمايتهم من شبكات التهريب الدولي للمخدرات، وجلب الاستثمارات العالمية؛ بهدف الاستفادة من مداخيل السوق الدولية لهذه النبتة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى