بوريطة يبحث مع نظيره التركي إمكانية عقد اجتماع لجنة القدس

كريم السعدي

بحث وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة في اتصال هاتفي مع نظيره التركي، مولود تشاووش اوغلو، امس الاثنين، التطورات الأخيرة في القدس، حسب ما كشفت عنه مصادر دبلوماسية تركية لوكالة الأناضول.

وقال المصدر ذاته إن الوزيرين تباحثا كذلك إمكانية اجتماع”لجنة القدس” التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي، وذلك عقب اقتحام القوات الإسرائيلية لباحات المسجد الأقصى والاعتداء على المعتكفين داخله.

في غضون ذلك، شكل موضوع التطورات التي تشهدها القدس، محور مباحثات وزير الخارجية التركي مع نظرائه من مصر والأردن.

يذكر أن المغرب أعلن في بيان لوزارة الخارجية، الأحد الماضي، أنه يتابع بقلق بالغ الأحداث العنيفة المتواترة في القدس الشريف وفي المسجد الأقصى وماشهدته باحاته من اقتحام وترويع للمصلين الآمنين خلال شهر رمضان المبارك.

وقال البيان إن المملكة المغربية التي يرأس عاهلها الملك محمد السادس لجنة القدس، تعتبر”هذه الانتهاكات عملا مرفوضا ومن شأنها أن تزيد من حدة التوتر والاحتقان”.

كما تعتبر المملكة المغربية، يضيف البيان، أن”الإجراءات الأحادية الجانب ليس هي الحل وتدعو إلى تغليب الحوار واحترام الحقوق”، مؤكدة على ضرورة”الحفاظ على الوضع الخاص لمدينة القدس وحماية الطابع الإسلامي للمدينة وحرمة المسجد الأقصى المبارك”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى