محكمة اسبانية تستدعي زعيم”البوليساريو” للمثول أمامها في أول يونيو

استدعت المحكمة الإسبانية العليا، اليوم الأربعاء، ابراهيم غالي، للمثول أمامها، وذلك في أول يونيو، على خلفية ارتكابه جرائم حرب وإبادة جماعية.

وكشفت أنباء صحافية أن غالي امتنع عن التوقيع على الاستدعاء، معللا الأمر بضرورة الرجوع إلى السفارة الجزائرية قبل الإقدام على أي خطوة.

وقامت جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان ونشطاء صحراويين برفع دعوى قضائية ضد غالي لتورطه في جرائم قتل وتعذيب وإرهاب فضلا عن ضلوعه في عمليات اختفاء قسري.

وتنضاف هذه القضية إلى الشكوى التي قدمها الناشط الصحراوي فاضل بريكا، الذي يتهم من خلالها غالي بتعريضه للتعذيب في معسكرات الجبهة بتندوف.

ويعالج غالي في الوقت الراهن في إحدى المستشفيات بشمال اسبانيا، حيث جرى إذخاله للبلاد بطريقة سرية باستخدام جواز سفر جزائري مزور، باتفاق بين الجزائر والحكومة الإسبانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى