اسبانيا تأمل في تجاوز أزمتها مع المغرب

عبرت اسبانيا عن رغبتها في تجاوز أزمتها الدبلوماسية مع الرباط، أخيرا، بسبب استقبالها لزعيم جبهة البوليساريو ابراهيم غالي والتطورات التي تلتها بمدينة سبتة المحتلة، من تدفق الآلاف من المهاجرين غير الشرعيين.

وقالت المتحدثة باسم الحكومة الإسبانية، ماريا خيسوس مونتيرو، اليوم الثلاثاء، إن بلادها تأمل في عودة العلاقات الدبلوماسية مع المغرب إلى طبيعتها”في غضون ساعات”.

وأشارت مونتيرو إلى أن حكومة مدريد تتوقع عودة غالي من حيث أتى فور تحسن حالته الصحية، تزامنا مع استشفائه في إحدى المستشفيات الإسبانية.

ويأتي تصريح مونتيرو بعد رفض القضاء الإسباني توقيف غالي إثر عدد من الشكاوى القضائية المرفوعة ضده والمرتبطة بجرائم إبادة جماعية وتعذيب واحتجاز واغتصاب وغيرها.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى