تنظيم منتدى اقتصادي مغربي-تركي لتطوير التجارة والاستثمار

أعلن ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ونظيره التركي، مولود جاويش أوغلو، عن تنظيم منتدى اقتصادي يتمحور أساسا حول التجارة والاستثمار، وذلك على هامش الاجتماع المقبل للجنة المشتركة.

وأبرز بوريطة وأوغلو ،خلال مباحثات عبر تقنية الفيديو، اليوم الثلاثاء، أهمية تعزيز الشراكة الاقتصادية من خلال إرساء خارطة طريق للنهوض بالاستثمارات عبر الاستفادة من سلاسل القيمة الجديدة.

وتبادل الوزيران وجهات النظر حول الوضع الصحي والجهود المبذولة لمكافحة جائحة كورونا، وقررا، بهذه المناسبة، تبادل الاعتراف بشهادات التلقيح التي تصدرها سلطات البلدين.

وسجل الجانبان تطابق وجهات النظر إزاء القضايا الإقليمية والدولية، حيث عبرا عن التزامهما بمواصلة التنسيق والتشاور بخصوص القضايا ذات الاهتمام المشترك، ولا سيما الوضع في ليبيا ومنطقتي الشرق الأوسط و البحر الأبيض المتوسط.

وثمن الوزيران جودة علاقات الصداقة والتعاون التي تربط البلدين، واتفقا على ضرورة إعادة تفعيل آليات الشراكة عبر تنظيم جلسات جديدة للحوار السياسي و عقد اجتماع اللجنة المشتركة.

وأشاد أوغلو بريادة الملك محمد السادس وبدور المغرب كقطب للاستقرار والتنمية في المنطقة.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى