الجزائر تكشف موقفها بشأن مبادرة المغرب لإخماد الحرائق بها

كشفت الخارجية الجزائرية، الأحد، عن موقفها بشأن مبادرة المغرب التضامنية للمساهمة في إخماد الحرائق التي شهدتها أخيرا عدد من الولايات الجزائرية.

وجددت الخارجية الجزائرية التعبير عن عدائها للمملكة، في بيان جرى تخصيصه لمهاجمتها، مشككة في مدى صدق”اليد الممدودة” التي أظهرها المغرب، والتي عبر عنها الملك محمد السادس في خطاب العرش الأخير، داعيا لطي الخلاف والتكتل بين الدولتين الجارين.

واتهمت الجزائر المغرب بالسعي لجر إسرائيل إلى”مغامرة خطيرة” موجهة ضدها، مما يشكل “تكذيبا رسميا لليد الممدودة المزعومة التي تستمر الدعاية المغربية في نشرها بشكل تعسفي وعبثي”.

ودعا الملك محمد السادس، أخيرا، الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، إلى العمل سويا لتطوير العلاقات بين البلدين، واصفا إياهما بالتوأمين المتكاملين.

وأوضح الملك محمد السادس أن إغلاق الحدود بين البلدين الجارين يتنافى مع ما تكرسه المواثيق الدولية من حقوق ومبادئ قانونية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى