اسبانيا تدافع عن استمرار اتفاقية الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأوروبي

بلاناس: الرباط شريك استراتيجي

دافعت إسبانيا، الأربعاء، عن استمرار اتفاقية الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأوروبي، مؤكدة الأهمية الحيوية للاتفاقية بالنسبة للصيادين الإسبان.

وقال وزير الفلاحة والصيد البحري والتغذية الإسباني، لويس بلاناس، تعليقا على الحكم الابتدائي الصادر عن محكمة الاتحاد الأوروبي بشأن اتفاقيتي الفلاحة والصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأوروبي، “نريد استمرار الاتفاقية في إطار علاقات التعاون والصداقة التي تربطنا بالمغرب”.

وشدد بلاناس على أن المغرب “شريك استراتيجي” و”منطقة صيد مهمة” للأسطول الأوروبي والإسباني، مبرزا أنه من بين 132 سفينة تصطاد في مياهه، 93 منها سفن إسبانية.

وسجل المسؤول الحكومي الإسباني أنه بالرغم من قرار المحكمة، فإن الاتفاقيتين “تظلان ساريتي المفعول” على الأقل لفترة معينة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى