أخنوش: سنعمل على الرفع من قاعدة المستفيدين من الحماية الاجتماعية سنة 2022

أفاد عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، أن القطاعات المعنية بمخطط تعميم الحماية الاجتماعية “ستعمل على تسريع تنزيل هذا الورش الاستراتيجي، الذي يُوليه الملك محمد السادس أهمية كبرى”، للرفع التدريجي من قاعدة المستفيدين من الحماية الاجتماعية طيلة سنة 2022.

وقال أخنوش، في تصريح صحفي، الأربعاء، على هامش اجتماع حكومي ترأسه حول السياسات الاجتماعية، بالرباط، إن هذا المشروع يروم توفير حماية اجتماعية لكافة المواطنين، تشمل التعويض عن المرض والولوج للخدمات الصحية بشروط تفضيلية، مسجلا أن 11 مليون مغربيا يستفيدون حاليا من نظام التغطية الصحية الإجبارية (AMO)، في أفق تعمميه على باقي الفئات المجتمعية مستقبلا.

حضر هذا الاجتماع كل من وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، ووزيرة الاقتصاد والمالية، نادية فتاح العلوي، والوزير المنتدب المكلف بالميزانية، فوزي لقجع، والوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالاستثمار والالتقائية وتقييم السياسات العمومية، محسن الجزولي، وكذا وزير الصناعة والتجارة، رياض مزور، ووزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، ووزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، فاطمة الزهراء عمور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى