بايتاس: ارتفاع الأسعار يفرضه “السياق الدولي الصعب”

قال مصطفى بايتاس، الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والناطق الرسمي باسم الحكومة، إن ارتفاع الأسعار موضوع يفرضه سياق دولي صعب، وهي حقيقة يجب الإيمان بها.

وأفاد بايتاس، اليوم الخميس، في ندوة صحفية، أعقبت اجتماع المجلس الحكومي، بوجود أسعار ملتهبة على الصعيد الدولي، توازيها مجهودات حكومية كبيرة للحفاظ على المواد الأساسية، مشيرا إلى ما يتضمنه قانون المالية من ترقية للموظفين وإلغاء ضرائب والرفع من القدرة الشرائية للمواطنين وإقرار ورش الحماية الاجتماعية الذي يستفيد منه 11 مليون مواطن.

وسجل الوزير أن هناك انسجاما كبيرا داخل الحكومة والأغلبية فضلا عن تضامن ومتابعة للملفات بشكل دقيق ونقاش عميق.

واعتبر المسؤول الحكومي أن الأغلبية والحكومة لا يمكن أن تمارس وصاية على المعارضة أو بيانات المكاتب السياسية.

وحول الإجراءات الحكومية لدعم الفلاحين جراء تأخر التساقطات، قال بايتاس:”الملك محمد السادس أعطى تعليماته للنهوض بالقطاع ببرنامج طموح وكبير وسيشرف وزير الفلاحة على إعطاء انطلاقته بحضور وزراء معنيين”.

وذكر بايتاس أن المغرب يعتبر أن علاقته بالاتحاد الأوروبي كبيرة جدا ويتطلع لتحسينها وتجويدها في إطار الثوابت التي تحدد العمل الدبلوماسي الوطني.

وعبر بايتاس عن تفاؤله بشأن تسريع وتيرة التلقيح التي تبدو في تحسن بتسجيل إقبال كبير  من طرف المواطنين.

وقال الوزير إن الحكومة جاءت في سياق صعب، لافتا إلى أن هناك عملا كبيرا وحوارا تم إطلاقه مع مجموعة من الشركاء الهدف منه هو التحفيف على المواطنين وإقرار إصلاحات عميقة وتحسين الوضعية التعليمية والصحية للمغاربة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى