بوريطة: المغرب من الدول السباقة لدعم مواطنيه في أوكرانيا

قال ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، إن المغرب يعد من الدول السباقة التي اتخذت إجراءات عملية لصالح مواطنيها العالقين في أوكرانيا.

وسجل بوريطة، في عرض قدمه حول الجهود المبذولة لمتابعة وضعية الطلبة المغاربة بأوكرانيا، اليوم الخميس، خلال المجلس الحكومي المنعقد برئاسة عزيز أخنوش، أن بلاده أيضا من الدول القليلة التي أنشأت فرقا ميدانية بحدود الدول المجاورة لمنطقة التوتر، إلى جانب حرصها على تيسير عملية عبور المواطنين وبرمجة رحلات خاصة في مدة وجيزة.

وقال المسؤول الحكومي إن المغرب يعتبر من بين الدول التي تتوفر على أكبر الجاليات الطلابية بأوكرانيا بوجود 8800 طالب.

وأوضح بوريطة أن الوزارة اتخذت حزمة من الإجراءات الاستباقية لمواكبة المواطنين المغاربة بأوكرانيا، حيث أصدرت السفارة بيانها الأول بتاريخ 12 فبراير أوصت من خلاله المواطنين بمغادرة البلد ثم تنظيم 5 رحلات غادر عبرها 3 آلاف طالب، فضلا عن إحداث مركز اتصال تلقى أكثر من 6 آلاف مكالمة، وإجراءات تواصلت بعد اندلاع الأحداث، منها ممرات برية غادر منها خلالها 5 آلاف مواطن.

وذكر بوريطة أن الوزارة قامت بتعبئة شاملة على الصعيد المركزي وسفارة المغرب بكييف والدول المجاورة، باتخاذ تدابير تشمل الحضور الميداني للسفراء المغاربة وكل الأطقم الدبلوماسية والقنصلية بالمنافذ الحدودية وتسهيل الإجراءات القنصلية وتسجيل مرونة في إصدار وثائق المرور المستعجلة للمواطنين الذين لا يتوفرون على جواز السفر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى