وزير الخارجية الإسباني: موقفنا من الصحراء”سيادي”

جدد الوزير الإسباني للشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون، خوسي مانويل ألباريس، اليوم السبت، التأكيد على أن موقف بلاده الداعم للمخطط المغربي للحكم الذاتي في الصحراء “واضح للغاية” و”سيادي”.

وشدد ألباريس، في معرض حديثه خلال لقاء نظم بمجلس النواب الإسباني حول قمة حلف شمال الأطلسي، التي تنعقد يومي 29 و30 يونيو بمدريد، على أن “موقف الحكومة الإسبانية من الصحراء واضح للغاية، والذي أكده رئيس الحكومة، بيدرو سانشيز، للملك محمد السادس”.

وأوضح رئيس الدبلوماسية الإسبانية أن بلاده هي دولة “حرة وذات سيادة” لاتخاذ قراراتها الخاصة في مجال السياسة الخارجية، مشيرا إلى أن إسبانيا “تفكر بنفسها”.

وفي هذا السياق، أعرب ألباريس عن رفضه لـ “تدخل بلدان أجنبية” في النقاشات الداخلية المتعلقة بالسياسة الخارجية للحكومة، مؤكدا أن إسبانيا تدعو إلى علاقات جيدة مع بلدان الجوار “على أساس نفس مبادئ الاحترام المتبادل، المساواة والسيادة، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية”.

وفي هذا الصدد، وصف ألباريس الجدل حول موقف إسبانيا من الصحراء المغربية بـ “الزائف”، مؤكدا أن هذا النقاش تحركه “مصالح كاذبة”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى