بركة: ندرة المياه في المغرب تتطلب استراتيجية جديدة وتدابير مهيكلة

قال نزار بركة، وزير التجهيز والماء، إن مشكل ندرة المياه في المغرب يتطلب استراتيجية جديدة وتدابير مهيكلة وهو ما انطلقت الوزارة في اعتماده.

وأضاف بركة، اليوم الاثنين، في جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب،:”قمنا بعدد من التدابير لمواجهة هذا الإشكال خصوصا في الأحواض الأكثر تضررا، وهناك تعبئة كاملة للحكومة للوصول إلى نتيجة ايجابية وبطريقة مهيكلة”.

وسجل بركة أن الحكومة تعطي الأولوية للعالم القروي لحل المشكل القائم، من خلال تخصيص 700 شاحنة صهريجية لتوصيل المياه فضلا عن تحلية المياه بوحدات متنقلة وإقامة 129 سدا تليا والتي ستنطلق خلال السنتين المقبلتين لضمان الماء الصالح للشرب للعالم القروي وحماية المواطنين من أي فيضانات مستقبلية.

وذكر وزير التجهيز والماء أن الحكومة أعطت دفعة قوية لمشاريع تحلية المياه لمواجهة أزمة ندرة الماء، حيث أعطيت خلال السنة الحالية انطلاقة مشروع تحلية المياه بالدار البيضاء والجديدة وآسفي وسيدي بنور، على أن يتم إعطاء انطلاقة مشاريع مماثلة في الناظور والداخلة والعيون خلال الأيام للقليلة بعد الانتهاء من الاختبارات والتحاليل اللازمة.

وانتقد المسؤول الحكومي وجود 91 في المائة من الآبار غير المرخصة إلى جانب مسؤولية المواطنين في تبذير المياه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى