مطالب بإحداث منطقة صناعية في الداخلة

طالب حزب التقدم والاشتراكية الحكومة بضرورة التعجيل بإنشاء منطقة صناعية في مدينة الداخلة، لتعزيز فرص الاستثمار الأجنبي، خاصة أن المدينة أضحت مصدر جدب بالنسبة للعديد من المقاولات الصناعية الكبرى.

وسجلت الرفعة ماء العينين، عضو فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، أهمية المدينة بالنظر لما تتميز به من يد عاملة مؤهلة وكفاءة في شتى المجالات، مما يفرض العمل لجلب الاستثمار والمستثمرين، وخلق وتوفير المزيد من فرص الشغل للمواطنين.

ولفتت ماء العينين في سؤال كتابي موجه لوزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، أن إحداث المنطقة الصناعية بالداخلة سيحافظ على جماليتها، علما أنها تعد اليوم قبلة للعديد من السياح المغاربة والأجانب، كما أنها ستخلص سكانها من الضجيج المنبعث من مجموعة من محلات إصلاح السيارات والنجارة والحدادة وغيرها من الحرف التي تسبب ثلوثا بصريا وسمعيا وصحيا في المدينة.

ودعت عضو الفريق النيابي للتقدم والاشتراكية إلى الكشف عن الإجراءات والتدابير التي تعتزم الحكومة القيام بها، من أجل إحداث منطقة صناعية تعود بالنفع على المواطنين بمدينة الداخلة.

وأوضحت ماء العينين أن قطاع الصناعة بالمملكة، يحظى باهتمام بالغ من طرف الملك محمد السادس، والذي يولى لهذا القطاع أولوية هامة، لكونه قاطرة التنمية الاقتصادية.

وأضافت ماء العينين أن القطاع الصناعي يعد من أهم الدعائم لتحقيق الاستقرار الاجتماعي، من خلال توفير فرص العمل وتشغيل الشباب، والزيادة في دخل المواطنين وتحسين مستوى معيشتهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى