دراسة: عدد الأسئلة حول مغاربة الخارج بالبرلمان يظل جد متواضع

سجل مجلس الجالية المغربية بالخارج أن عدد الأسئلة التي تهم قضايا مغاربة العالم يبقى جد متواضع مقارنة مع مجموع الأسئلة المطروحة في البرلمان.

وأفاد المجلس في خلاصات دراسة، أصدرها بعنوان:”في الحاجة إلى سياسة عمومية تستجيب لانتظارات الجالية المغربية بالخارج – حصيلة الولاية التشريعية التاسعة وما بعدها”،أن مجموع عدد الأسئلة المطروحة بمجلس النواب خلال الولاية التشريعية التاسعة بلغ 36 ألف و823 سؤالا، بينما بلغت الأسئلة التي تخص الجالية 247 سؤالا فقط، وهو ما يمثل 0.67% من مجموع الأسئلة.

ودعت الدراسة إلى بذل المزيد من الجهد لتحسيس النواب البرلمانيين، بما أصبح عليه وضع الجالية المغربية على ضوء الخطابات الملكية ودستور 2011، بهدف إرساء سياسات عمومية شاملة ومندمجة حولها.

ونددت الدراسة بتركيز الفعل البرلماني المتعلق بقضايا الجالية المغربية بالخارج على التدابير والإجراءات بدل التركيز على إرساء سياسات عمومية.

وأوضح مجلس الجالية المغربية بالخارج عدم الانسجام بين ما دعت إليه الخطابات الملكية وما ورد في الدستور المغربي حول موضوع الجالية المغربية، وبين السياسات الحكومية المنتهجة.

وشدد نفس المصدر على إرساء سياسة عمومية منسجمة وشاملة موجهة لأفراد الجالية المغربية بالخارج، لتسهيل تنزيل المضامين الدستورية المتعلقة بالجالية المغربية في صيغة سياسات عمومية وتشريعات وقوانين.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى