نقابة فنية: النزاع المفتعل حول الصحراء عطل تحقيق الحلم المغاربي الكبير

نددت بموقف الرئاسة التونسية

قالت النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامسة إن النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية عطل تحقيق الحلم المغاربي الكبير، مسجلة أن العمل غير المبرر للرئاسة التونسية باستقبال زعيم جبهة البوليساريو الانفصالية قد زاد الوضع تعقيدا وضبابية.
ونددت النقابة في بيان لها بهذا المنعرج المثير للاستغراب، معبرة عن أسفها على نسف الموقف التاريخي لتونس من هذه القضية والزج به في حسابات ضيقة وظرفية، وهو الموقف الذي كان قد يبقي الجمهورية التونسية في موقع يجعلها تسهم في حل النزاع المفتعل حول الوحدة الترابية للمغرب.
وأفادت النقابة برفضها للموقف التونسي شكلا ومضمونا، لما يشكله من مس عميق بوجدان المغاربة قاطبة وضمنهم المثقفون والفنانون والمبدعون، بما تمثله قضية الصحراء المغربية من إجماع وتلاحم وطنيين.
وأعربت النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية عن استنكارها الشديد للمنزلق الخطير الذي وقع فيه الرئيس التونسي باستقباله لزعيم كيان وهمي بشكل يتنافى كليا مع الموقف المتجذر لتونس، دولة وشعبا، من النزاع المفتعل في موضوع الصحراء المغربية.
وأوضحت النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية، تأنها ؤمن بمدى رصانة وحكمة النخب الثقافية والفنية في تونس والأدوار التي يمكن أن تلعبها هذه النخب من أجل صيانة واحترام الوحدة الترابية لكل الأقطار المغاربية، كمدخل أساسي ومحوري لتعزيز الأمن والسلام في المنطقة، الكفيلين بتعزيز المسار الديمقراطي والنمو الاقتصادي، وما يستتبع ذلك من ترسيخ لحرية الإبداع وتعميق التفاعل الثقافي بين الشعوب المغاربية دون عوائق أو حساسيات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى