المغرب يدعو لتعزيز التعاون الدولي في مكافحة الجرائم السيبرانية

دعا وزير النقل واللوجسيتيك، محمد عبد الجليل، اليوم الاثنين بمراكش، إلى تعزيز التعاون الإقليمي والدولي وتشجيع تبادل الخبرات في مجال الطيران المدني من أجل “تحصين” هذا القطاع ضد التهديدات والمخاطر السيبرانية.

وأوضح عبد الجليل، خلال افتتاح الندوة الإقليمية الثانية حول الابتكار والأمن السيبراني، المنعقدة ما بين 05 و07 شتنبر الحالي أن “التنسيق والتعاون الإقليمي والدولي في مجال الأمن السيبراني المرتبط بقطاع الطيران المدني شرط ضروري لمواجهة هذه التهديدات العابرة للحدود، من أجل تحقيق نقل جوي آمن، وسليم، ومنتظم”.

وسجل عبد الجليل أن “الابتكار هو إحدى الخطوات الرئيسية لمواجهة تحديات التهديدات السيبرانية”، مبرزا اعتماد المغرب لاستراتيجية وطنية للأمن السيبراني تروم تطوير القدرات الوطنية في مجال أمن أنظمة تكنولوجيا المعلومات وتعزيز الثقة الرقمية.

وأشار المسؤول الحكومي إلى التزام المغرب بتعزيز جهود منظمة الطيران المدني الدولي ومواكبتها، وتطوير التعاون بين بلدانها الأعضاء، عبر تحرير قطاع النقل الجوي من خلال إبرام اتفاقيات مع الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

واعتبر الوزير أن هذا اللقاء، الذي يعقد في سياق يتسم بالعديد من التحديات والقضايا المتعلقة بسلامة الطيران، يمثل فرصة لإرساء التعاون الدولي والإقليمي وتكثيفه، من أجل التمكن من مواجهة التهديدات السيبرانية المتعددة التي تواجه هذا القطاع.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى