لفتيت يفرض تقليص النفقات على الجماعات

دعا وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، رؤساء الجماعات الترابية، لتقليص نفقات السفر داخل وخارج المغرب وتنظيم الحفلات والندوات والمحروقات وترشيد النفقات المتعلقة بدعم الجمعيات، إلى أقصى حد.

وطالب لفتيت، الأربعاء، في دورية حول تنفيذ ميزانية الجماعات الترابية لسنة 2023، وجهها إلى الولاة والعمال بمنع السقي وغسل الطرقات والساحات العمومية بالمياه الصالحة للشرب، فضلا عن ترشيد استهلاك الطاقة في المباني التابعة للجماعات الترابية والإنارة العمومية، والتحكم في نفقات صيانة المناطق الخضراء والساحات العمومية.

وأوضح الوزير أن الجماعات الترابية تنتظرها تحديات عميقة سيكون لها تأثير مباشر على وضعيتها المالية، مما يستوجب تعبئة شاملة من أجل تنزيل الإجراءات المتخذة من طرف الدولة للحد من آثار الجفاف والتحكم في ارتفاع الأسعار، والحد من تداعياته على القدرة الشرائية للمواطنين، وكذا نجاعة وعقلنة في تدبير مالية الجماعات الترابية.

وعزا لفتيت الأمر إلى تزامن السنة المالية 2023 مع ظرفية اقتصادية استثنائية ناتجة عن الجفاف وتحولات اقتصادية وجيوسياسية نتجت عنها أزمة ارتفاع الأسعار التي ألقت بظلالها على ميزانية الدولة عامة وعلى ميزانية الجماعات الترابية خاصة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى